محافظ بورسعيد يستقبل قائد القاعدة البحرية الجديد 

 

استقبل اللواء عادل الغضبان محافظ بورسعيد،  اليوم الأحد، قائد القاعدة البحرية الجديد اللواء أركان حرب بحري أشرف المشرفي في مكتبه.

وقدم محافظ بورسعيد التهنئة لقائد القاعدة البحرية على منصبه الجديد،  متمنيا له دوام التوفيق و التقدم، مؤكدا على أهمية دور وجهود رجال القوات البحرية  فى حماية حدود ومقدرات الوطن البحرية.

ومن جانبه،  وجه قائد القاعدة البحرية التهنئة لمحافظ بورسعيد بمناسبة العيد القومي ال ٦٥ للمحافظة عيد النصر ،  مشيدا بالإنجازات الملموسة على أرض بورسعيد فى كافة المجالات و تنفيذ خطوات التنمية المستدامة.

وكانت محافظة بورسعيد قد احتفلت بالعيد القومي ال ٦٥ لها بانتصارها علي العدوان الثلاثي في ٢٣ ديسمبر ١٩٥٦م ، بعدد من الفعاليات حيث قام  محافظ بورسعيد بوضع إكليلا من الزهور على النصب التذكارى بحديقة ميدان الشهداء رافقه خلالها اللواء حسني عبد العزيز مدير أمن بورسعيد،  وممثل  الجيش الثاني الميداني، اليوم الخميس،  ولفيف من القيادات التنفيذية والامنية والدينية وأعضاء مجلسي النواب والشيوخ وقدمت مديرية الشباب والرياضة برئاسة عبد الفتاح حافظ عددا من العروض الفنية بساحة الشهداء .

كما التقى محافظ بورسعيد  بأسر و أبطال  شهداء المقاومة الشعبية ضد العدوان الثلاثي بمحافظة بورسعيد عام 1956، وعدد من القيادات الشعبية والتنفيذية و أعضاء مجلس النواب والشيوخ، وذلك بحضور المهندس عمرو عثمان نائب محافظ بورسعيد،  بقاعة السفيرة فايزة أبو النجا بديوان عام المحافظة.

وفى بداية اللقاء، قدم محافظ بورسعيد أسمى معاني الشكر لأهالي بورسعيد عامة،  ولأبطال وأسر شهداء المقاومة الشعبية خاصة، والذين كتبوا اسم بورسعيد فى سجل التاريخ المصري والتاريخ العالمي، وكانوا سببا فى جعل اسم بورسعيد يذكر فى كل البلدان حول العالم، معربا  عن فخره بتواجده مع أسر وأبطال المقاومة الشعبية للعدوان الثلاثى عام1956.

وأكد محافظ بورسعيد أنه فخور بالفرحة فى عيون أحفادنا وأهالينا بالانتصارات العظيمة لبورسعيد، والتى ظهرت خلال الاحتفالات التى اقامتها المحافظة فى ميدان الشهداء صباح اليوم،  وخلال زيارة المتحف القومي لبورسعيد ومشاهدة التراث  ورموز الأبطال البورسعيدية خلال مقاومة العدوان، مؤكدا أن أبناء بورسعيد هم سر الصمود والنجاح والانتصار على مر العصور.

وتطرق المحافظ لدور أبطال بورسعيد البطولي والذين وقفوا صامدين فى وجه العدو وضربو أروع الامثلة أمام العالم فى الحفاظ على أراضي الوطن،  مشيرا أننا نواجه الٱن حربا من نوع ٱخر وهى حرب التنمية والتعمير لبناء مستقبل مشرف لأبناء مصر، لافتا أن إعادة التعمير والبناء والإنجاز الذي يحدث بالدولة المصرية خلال سبع اعوام يضاف لسجل إنجازات الدولة المصرية التاريخي ، وأن بورسعيد كانت دوما رمز الصمود والتحدي والابداع .

واختتم اللقاء،  بإلتقاط عدد من الصور التذكارية لمحافظ بورسعيد مع أبطال وأسر المقاومة الشعبية،  و الأطفال المشاركين فى الاحتفالية وسط أجواء من البهجة و الفرحة.

وجاء ضمن الاحتفال بالعيد القومي لبورسعيد زيارة الدكتور محمد مختار جمعة، وزير الأوقاف، الي المحافظة بورسعيد، وأدة صلاة  الجمعة، بمسجد أم القرى في حي الضواحي، بحضور اللواء أحمد عبدالله، محافظ بورسعيد والبحر الأحمر الأسبق، والقيادات التنفيذية والأمنية والسياسية وأهالي بورسعيد.

وألقى وزير الأوقاف خطبة الجمعة التي جاءت تحت عنوان: “صفات المؤمنين في القرآن الكريم”، متحدثًا عن أن الإيمان من أعظم نعم الله تعالى على الإنسان، وهو سبيل الوصول إلى الحياة الآمنة المطمئنة، والفلاح والأجر العظيم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى