الرئيس السيسي: “راهنت على تحمل الشعب للإصلاح الاقتصادى رغم تخوف الحكومة”

قال الرئيس عبد الفتاح السيسي، إن التواصل مستمر بين الحكومة المصرية والشعب، ولن يكون هناك إخفاء أي شيئ من الحقائق، مردفا: “مش بنخبي حاجة وبنقول للناس كل حاجة، ولما جينا نعمل الإصلاح الاقتصادي اتقال ده إجراء يتم التحسب منه كثيرا، وكنا خايفين من رد فعل الرأي العام والشعب على الإجراءات الصعبة في نوفمبر 2016”.
أضاف الرئيس السيسي، في كلمته بجلسة “تجارب تنموية في مواجهة الفقر”، ضمن فعاليات اليوم الثالث بمنتدى شباب العالم بمدينة شرم الشيخ، أنه يسجل احترام وتقدير ويوجه تحية للشعب المصري، لأنه تحمل تبعات الإصلاح الاقتصادي الصعبة، قائلا: “مش هقول سر ولا حاجة.. لما كنا نناقش الموضوع ده كانت الأجهزة والوزارات متحسبة جدًا منه، ولكن كنت مراهن على الشعب المصري والمرأة المصرية، وقلت البرنامج ده هيُمرر والناس هتقبله وهتتحمله ولو ماكناش عملنا ده كنا هنبقى في كارثة كبيرة جدا مع جائحة كورونا”.
وأكمل الرئيس في حديثه عن برنامج الإصلاح الاقتصادي: “الإصلاح الاقتصادي كان الطريق الذي تحملنا من خلاله صدمة اقتصادية وصحية في مصر مع الجائحة”، مشيرا إلى أن مفهوم الفقر الذي تتركز نسبة 60% منه في البلاد الأفريقية، من الجميع النظر إليه باهتمام، معلقا: “يستحق مننا كلنا إننا لا ننام ولا نغفل إلا لما نتجاوزه بالعمل والعمل والعمل”.
وشهد الرئيس عبد الفتاح السيسى افتتاح فعاليات النسخة الرابعة من منتدى شباب العالم،أول أمس الاثنين بمدينة شرم الشيخ، بمشاركة عدد كبير من الشباب وأصحاب الرؤى والمبادرات من مختلف دول العالم.
ومنتدى شباب العالم هو حدث سنوى عالمى يقام بمدينة شرم الشيخ فى جنوب سيناء، تحت رعاية رئيس الجمهورية الرئيس عبد الفتاح السيسى، وانطلق المنتدى عبر ثلاثة نسخ فى الأعوام الماضية 2017 و2018 و2019، حيث تم استضافة أكثر من 15000 شاب وشابة من 160 دولة على مدار هذه الدورات الثلاث.
ويهدف المنتدى إلى جمع شباب العالم من أجل تعزيز الحوار ومناقشة قضايا التنمية، وإرسال رسالة سلام وازدهار من مصر إلى العالم، وقد اعتمدت لجنة التنمية الاجتماعية التابعة للأمم المتحدة، النسخ الثلاث السابقة من منتدى شباب العالم في مصر، كمنصة دولية لمناقشة قضايا الشباب.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى