محامى أسرة وائل الإبراشى: لا ننوى المطالبة بتشريح جثمان الإعلامى الراحل

أكد الدكتور سمير صبرى، بصفته وكيلاً عن سحر أحمد محمود عبده شراقي، أرملة المرحوم الإعلامي وائل الإبراشي، عدم نية أسرة الاعلامي الكبير الراحل في تقديم طلب بتشريح الجثمان كما تم تداولة، مؤكدا ان الواقعة ليس لها علاقة بتشريح الجثة نهائيا، وما يطالبون به هو معاقبة الطبيب المتسبب في تدهور حالة الابراشي، موضحًا آن خطا الرعاية الصحية للحالة يختلف تماما عن إعطائه أدوية مخالفة.

وقال الدكتور سمير صبري المحامي، بصفته وكيلاً عن سحر أحمد محمود عبده شراقي، أرملة المرحوم الإعلامي وائل الإبراشي، لشرح تفاصيل البلاغ المقدم من أرمة الراحل ضد طبيب شهير بتهمة الإهمال في علاجه وإعطائه أدوية غير مجدية والتسبب في وفاته.

وكشف، سمير صبري المحامي بصفته وكيلاً عن، أرملة الإعلامي وائل الإبراشي، أن الطبيب المعالج لوائل الإبراشى كان تخصصه مسالك بولية، وليس له علاقة بكورونا.

وأوضح أن الطبيب اغتال المرحوم وائل الإبراشي على سند من القول: “جريمة قتل مكتملة الأركان راح ضحيتها الإعلامي المرحوم وائل الإبراشي ارتكبها الطبيب مع سبق الإصرار والترصد، حيث خدع الطبيب المبلغ ضده المرحوم وائل الإبراشي، بأن لديه أقراص سحرية اكتشفها تشفي من كوفيد خلال أسبوع، وأقنعه بأن يعالجه في المنزل حتى لا يتسرب الاختراع العجيب وأن المستشفى لن تستطيع أن تفعل له شيء زيادة”.

اترك تعليقا

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

arguments);} gtag('js', new Date()); gtag('config', 'UA-193983771-1');