اقتصاد

غرفة الملابس: تشجيع 1.7 مليون من العاملين بالقطاع للاستفادة من الخدمات والقوافل

قامت غرفة صناعة الملابس الجاهزة والمفروشات باتحاد الصناعات المصرية بتوقيع بروتوكول تعاون ومذكرة تفاهم مع  قطاع السكان وتنظيم الاسرة بوزارة الصحة، وذلك لنشر الوعي باهمية الصحة الانجابية وتقديم الخدمات الصحية داخل قطاع الملابس .
وصرح الدكتور محمد عبد السلام رئيس الغرفة بان توقيع هذا البروتوكول يأتي في اطار المساهمة في المشروع القومي لتنمية الأسرة المصرية وتحقيق الأهداف الخاصة بالبرنامج القومي لتنظيم الأسرة، وتماشيا مع  استراتيجية الدولة المصرية للتنمية البشرية بشقيها الصحي والاجتماعي كما تعمل الغرفةعلي دعم الصناعة ونشر الوعي الصحي وتلبية احتياجات القطاع الصناعي في كافة المجالات .
واضاف عبد السلام أن الغرفة تقوم حاليا بتشجيع جميع العاملين والعاملات بالقطاع والذين يبلغ عددهم نحو 1.7 مليون للاشتراك في البرامج المنفذة بين الطرفين وحشد الفئات المستهدفة للعيادات المتنقلة والقوافل، مع المساهمة في توفير الأدوية حسب التخصصات، وتوفير القاعات التدريبية و المطبوعات والملصقات وكافة النواحي الادارية وبيانات العاملين والعاملات والمساهمة في البرامج التدريبية والحملات المشتركة وكل ذلك يهدف الي ضمان استمراية العماله داخل المصانع ورفع قدراتهم الانتاجية من خلال تذليل المعوقات وتقديم الارشادات الصحيحة بالتعاون مع الجهات المختصة بحيث تستطيع العمالة التغلب علي المعوقات التي قد تمنع استمراهم بالعمل داخل القطاع .
وأكد رئيس الغرفة بان قطاع السكان وتنظيم الاسرة بالوزارة سيقوم بموجب البروتوكول بتقديم الدعم الفني لتنفيذ الأنشطة التدريبية من  خلال توفير مناهج التدريب والمشاركة في ترشيح المستهدفين من التدريب  وتوفير المادة العلمية الخاصة برسائل التوعية بالقضايا المختلفة المتعلقة بالصحة الإنجابية وتنظيم الأسرة و اتاحة خدمات تنظيم الأسرة والصحة الإنجابية للمصانع التابعة للغرفة والبعيدة عن أماكن تقديم الخدمة من خلال العيادات المتنقلة والقوافل والحملات التنشيطية مع توفير مقدمي الخدمة المدربين. بالاضافة الي اعتماد الشهادات التدريبية.
وأضاف عبد السلام أن هذا البروتوكول ياتي ضمن جهود الغرفة لنشر التوعية داخل القطاع بالتعاون مع كافة الوزارات الحكومية مثل برامج مودة والتوعية باخطار الادمان وغيرها من المشكلات الاجتماعية الاخري واننا نهدف الي البناء النفسى والاجتماعي والفني السليم للعمالة داخل القطاع وضمان الاستمراية في العمل وايضا زيادة الانتاجية بالمصانع .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى