أخبار

نقيب الصحفيين يعلن جائزة باسم الشهيدة شرين آبو عاقلة ومقاضاة دولة الاحتلال

قال الكاتب الصحفى ضياء رشوان نقيب الصحفيين إن النقابة لم تتراجع فى أى عهد عن دعم القضية الفلسطينية ونعيد التأكيد على حظر كل أنواع التطبيع مع الكيان الإسرائيلى.

وتابع خلال كلمته بحفل تأبين الصحفية شيرين أبو عاقلة، أن من سيتجرأ على التطبيع عليه أن يلقى مصيره.

وأعلن نقيب الصحفيين عن تدشين جائزة باسم الشهيدة، لشئون تغطية فلسطين، ليكون فرع جديد مع جائزة الشهيد، بالإضافة إلى الحفاظ على جرافيتى الشهداء على مدخل النقابة، وسيتم إضافة ركن يتم وضع كل صور الشهداء به.

وأشار أن النقابة فتحت تبرعا لفلسطين لدعم مقاضاة دولة الاحتلال فى كل المحافل الدولية والجنائية، وانضمام النقابة لكل الإجراءات الدولية من أجل مقاضاة هذا المحتل، لأن القانون الدولى يحيل إلى المحكمة الجنائية الدولية.

وأوضح أن النقابة تقوم بكامل صلاحيتها فى منع التطبيع مع الكيان الصهيونى.

وبدأ منذ قليل حفل تأبين الصحفية الفلسطينية شيرين أبو عاقلة التى استشهدت برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلى أثناء ممارسة عملها بنقابة الصحفيين بالسلام الوطنى لجمهورية مصر العربية والسلام الوطنى لدولة فلسطين الشقيقة.

وطالب الكاتب الصحفى ضياء رشوان جموع الصحفيين بإضاءة الشموع على روح الشهيدة شيرين أبو عاقلة بعد إطفاء الأنوار، مؤكدا أن الشهيدة مصرية فلسطينية، مؤكدا أنها فجرت فى العالم بأداء مهنى رفيع كل ألام العالم وما فعلته وما كان عليه ردود الأفعال فاليوم تحتفل النقابة بها وبأكثر منذ 80 فلسطينينا منهم 50 منذ عام 2000 فقط.

وبدأ حفل التأبين فى السابعة مساء بعد دعوة مجلس النقابة جموع الصحفيين للمشاركة فيه اليوم، كما شهدت النقابة تواجد كبير لصور الشهيدة والعلم الفلسطينى.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى