سياحة وطيران

تركي: “بوابات الحرمين” الذكية تمنع الحج بتأشيرات السياحة

 

اثنى ناصر تركي عضو اللجنة العليا للحج والعمرة، على قرار المملكة العربية السعودية، بإنشاء بوابات إلكترونية بمدخل الحرمين الشريفين تمنع الوصول للحرم المكي بدون تصريح الحج الرسمي الصادر من وزارة الحج السعودية.
وأكد تركي في تصريحات خاصة، أن البوابات الإلكترونية الجديدة تهدف لإحكام السيطرة على الدخول للحرمين بحيث تستطيع المملكة تنفيذ خطتها التنظيمية وفقا للإعداد المصرح لها بالدخول، موضحا أنه لن يسمح لحاملي تأشيرات السياحة والزيارة الوافدين من خارج المملكة، بالوصول إلى الحرم المكي بناءا على تلك البوابات الذكية، وسوف يقتصر الأمر على تأشيرة الحج فقط، كما لن يسمح لمواطني الداخل أيضا إلا بتصريح رسمي.
وتابع، بأنه يجب تعميم تلك التجربة لتشمل المشاعر المقدسة أيضا في “منى وعرفات” بحيث يتم تنظيم أداء الفريضة بها، والتمكن من حصر أعداد المتواجدين بها، مع عدم السماح بالدخول لتلك المنطقة إلا للحاصلين على تصريح الحج وتأشيرة الحج الرسمية، لافتا إلى أن تعليمات وزارة الداخلية السعودية فرضت عقوبة تصل للحرمان من دخول المملكة لمدة 5 سنوات لمن يخالف ضوابط الحج بالتواجد داخل الأماكن المقدسة بدون تصريح أو الوافد بناءا على تأشيرة أخرى بخلاف تأشيرة الحج.
وأكد أن السلطات السعودية أصدرت قرارًا يقضي بمنع الدخول إلى مكة المكرمة لحاملي تأشيرات الزيارة اعتبارا من 10 من ذي القعدة الموافق 9 يونيو، حيث سيسمح فقط بالدخول لحاملي تأشيرة الحج بالنسبة للقادمين من خارج المملكة أو تصريح بالحج بالنسبة للمواطنين والمقيمين وحاملي أنواع التأشيرات الأخرى من الزائرين للمملكة.
وتابع: “وسيتم وضع نقاط أمنية مشددة على الطرق المؤدية إلى مكة المكرمة، وكذلك على المداخل الثمانية لمكة المكرمة عبر بوابات إلكترونية، ومناطق المناسك في مشاعر منى ومزدلفة وعرفات، كما يقضي المرسوم بفرض غرامات علي المخالفين تتراوح من 10 إلى 50 ألف ريال، إضافة إلى السجن لمدد تتراوح من 15 يومًا إلى 6 أشهر فضلا عن ترحيل المخالف إلي خارج المملكة إذا كان من غير مواطني السعودية”
وكانت أصدرت هيئة الطيران المدني السعودية بيانا إلى شركات الطيران يقضي بمنع دخول حاملي تأشيرات الزيارة بأنواعها المختلفة عائلية أو أعمال أو تجارية أو غيرها إلي مطار جدة اعتبارا من يوم العاشر من ذي القعدة 9 يونيو المقبل وحتى نهاية يوم العاشر من ذي الحجة 9 يوليو المقبل.
وأهابت الهيئة بشركات الطيران بالالتزام بعدم قبول المسافرين الذين ينطبق عليهم هذا الإجراء، وفي حالة المخالفة ستطبق الإجراءات النظامية اللازمة.
كما يقضي البيان بالسماح بدخول حاملي تأشيرة الحج إلي السعودية اعتبارا من غرة الأول من ذي القعدة 31 مايو الجاري حتي الرابع من ذي الحجة 3 يوليو المقبل، وأن آخر موعد لدخول حاملي تأشيرة العمالة الموسمية المشاركة بالحج إلي الأراضي السعودية هو نهاية شهر ذي القعدة الموافق 29 يونيو المقبل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى