أخبار

أكاديمية الشرطة تحتفل بتخرج الكوادر الأمنية الأفريقية

نظمت أكاديمية الشرطة احتفالاً بحضور مركز بحوث الشرطة، و نائب الأمين العام للوكالة المصرية للشراكة من أجل التنمية بوزارة الخارجية بمناسبة تخريج الدورات التدريبية للمتدربين الأفارقة فى عدد من المجالات الأمنية، والتى عقدت بمركز بحوث الشرطة بالتعاون مع الوكالة المصرية للشراكة من أجل التنمية، حيث شارك فى تلك الدورات عدد (133) متدرباً، وقد نقل لهم مدير مركز بحوث الشرطة خلال كلمته التى ألقاها بالنيابة عن مساعد الوزير رئيس الأكاديمية تحيات اللواء محمود توفيق – وزير الداخلية وإهتمام سيادته البالغ بفعاليات تلك الدورات ، مؤكداً على حرص الوزارة على تقديم برامج تدريبية متطورة للمتدربين من الكوادر الأمنية الأفريقية، بما يكفُل تنمية تلك الكوادر بأسلوب علمى يسهم فى تحقيق أمن وإستقرار الشعوب.

ومن جانبه أكد نائب الأمين العام للوكالة المصرية للشراكة من أجل التنمية أن الوكالة تعمل بصورة مكثفة فى مجال بناء القدرات ودعم الأنشطة التنموية بالتعاون مع المؤسسات ذات الصلة، ومن بينها أكاديمية الشرطة وأن تعزيز الأمن والإستقرار فى دول القارة الأفريقية يمثل أحد أولويات عمل الوكالة فى سبيل نشر التنمية بما يحقق رفاهية الشعوب وينشر السلم والإستقرار ولقد تلقى المتدربون برنامجاً تدريبياً وتعليمياً مواكباً لأحدث المستجدات فى مجال التدريب الأمنى بمحاوره المختلفة ، والذى يشارك فيه نخبة من الأساتذة والخبراء والمحاضرين بالإضافة للتطبيق العملى بالمعاهد التدريبية الأمنية المتخصصة التى تحاكى الواقع المعاصر.

يأتى ذلك إتساقاً مع إستراتيجية وزارة الداخلية التى ترتكز فى أحد محاورها على تدعيم أواصر التعاون والترابط مع كافة الأجهزة الأمنية فى الدول الأفريقية الشقيقة وكذا تبادل الخبرات وتوحيد المفاهيم التدريبية من أجل سلامة وأمن جميع دول القارة وذلك بالتنسيق مع الوكالة المصرية للشراكة من أجل التنمية بوزارة الخارجية.

أعرب المتدربون عن سعادتهم البالغة بتلقى تلك الدورات فى مصر، وتقدموا بخالص التقدير لما شاهدوه من قدرات فائقة فى مجالات التدريب الأمنى وبحجم المهارات والخبرات التدريبية والأمنية الإحترافية ، وأكدوا أن تلك الدورات سيكون لها بالغ الأثر فى تنمية قدراتهم فى مجال العمل الأمنى، وفى نهاية الإحتفال تم تكريم أوائل المتدربين ومنحهم شهادات التقدير والتفوق

ونظمت أكاديمية الشرطة بمقر مركز الدراسات الأمنية والإستراتيجية بمركز بحوث الشرطة ورشة عمل تدريبية للكوادر الإدارية من العاملين المدنيين بوزارة الداخلية تحت عنوان (دور الجهاز الحكومى فى مواجهة مخططات إسقاط الدولة) بمشاركة نخبة متميزة من الأساتذة والخبراء الأمنيين والمتخصصين على مدار أربعة أيام.

وجاءت تلك الورشة إدراكاً من وزارة الداخلية بأهمية تنمية الوعى المجتمعى والتحصين الفكرى لدى مختلف الكوادر البشرية بها لاسيما فى ظل التحديات التى يواجهها الأمن القومى حيث ناقشت الورشة التدريبية عدداً من الموضوعات المختلفة المتصلة بالأمن القومى المصرى ، وجهود الدولة المصرية فى كافة المجالات الأمنية والإقتصادية والإجتماعية لإحباط مخططات إسقاط الدولة).

واختتمت فعاليات الورشة بتنظيم جولة تفقدية للمشاركين بها لكيانات الأكاديمية تعرفوا خلالها على أهم المنشآت التدريبية والتعليمية والأنشطة المختلفة بها ، وكان لتلك الفعاليات أصداء إيجابية فى نفوس المشاركين .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى