سياحة وطيران

عضو غرفة السياحة : المغالاة في ضوابط العمرة تحبط مساعي الدولة

 

أشاد عادل شعبان عضو غرفة شركات السياحة، بتوجيهات الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، لوزارة السياحة والآثار، ببدء تسجيل الشركات المنظمة لبرامج العمرة الموسم المقبل في أكتوبر المقبل، ما يمنح الشركات والغرفة الوقت الكافي للاستعداد للموسم.
وانتقد شعبان في تصريحات خاصة، إصرار غرفة شركات السياحة على استطلاع رأي أعضاء الغرفة في آليات تنظيم العمرة خلال 48 ساعة فقط، رغم أن قرار مجلس الوزراء يمنح القطاع مهلة شهرين كاملين لبدء الإجراءات، مضيفا أن استبيان الغرفة اشتمل على حد أدنى لخطاب الضمان بقيمة 300 ألف جنيه، وحتى 2 مليون جنيه، ما يحول الاستبيان من الاختيار إلى الإجبار.
وأشار شعبان، إلى أن شركات السياحة تعاني أزمات اقتصادية حادة منذ توقف الحركة السياحية حول العالم قبل أكثر من عامين لتفشي فيروس كورونا، فيما ظلت الشركات ملتزمة بسداد التزاماتها من رواتب وتأمينات وفواتير سيادية مثل الكهرباء والغاز والمياه، موضحا أن الدولة المصرية شعرت بمعاناة الشركات السياحية فقدمت مساعدات للعاملين بها، ما يجب أن تقتضي به وزارة السياحة، وغرفة شركات السياحة عند وضع معايير العمرة وليس العكس.
وكان استعرض مجلس الوزراء تقرير اللجنة المشكلة بقرار رئيس مجلس الوزراء رقم 2640 لسنة 2022، بشأن ضوابط ومحددات موسم العمرة للعام الهجرى 1444 هجرية، وتمت الموافقة على قيام وزارة السياحة والآثار باتخاذ الإجراءات وفقاً لقانون “بوابة العمرة”، لتسجيل شركات السياحة لبدء موسم العمرة، اعتباراً من أول أكتوبر المقبل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى