سيارات

تحافظ على مناعتك من الأمراض.. نيسان بمقصورة داخلية تقضي على الفيروسات

أعلنت نيسان عن تعاون جديد لها مع كلية العلوم الصيدلانية بجامعة توهوكو اليابانية لتطوير تقنية جديدة تعمل على تنظيف الجو في المقصورة الداخلية وإبطال نشاط الفيروسات.

وفقًا لإعلان “نيسان” عن المشروع، يعزز التعاون “تقنيات نيسان وخبراتها في تطوير السيارات ، وتقنيات أعضاء هيئة التدريس بجامعة توهوكو المتعلقة بالتطوير الكيميائي والدوائي، وتقييم الأدوية ، والعلوم الصيدلانية الأخرى ، وإعداد المحفز ، وتقييم أداء المواد المحفزة”

إذن كيف تعمل هذه التقنية الجديدة؟ عن طريق المحفزات الجذرية، والتي يتم إضافتها في المكونات الأساسية للبوليمر الموجود في طلاء السيارات ، وكذلك في الألياف ومواد البوليمر العضوية المستخدمة في الأجزاء الداخلية والخارجية للمركبة.

في سيارات نيسان ، تمنع المحفزات الجذرية من التحلل الضوئي داخل المقصورة أو بمعنى آخر التفاعل بين الشمس و المواد الموجودة في المقصورة وبالتالي تمنع من التشقق والتقصف والبهتان للألوان الداخلية للسيارة على مدى فترات طويلة من الزمن. تقوم شركة صناعة السيارات نيسان بالبحث وتطوير استخدامات أخرى للمحفزات الجذرية في محاولة لتحقيق أقصى استفادة من نشاطها التحفيزي والمساهمة بشكل أكبر في المجتمع.

في حالة القضاء على الفيروسات ، تعمل المحفزات الجذرية على تعطيل الفيروسات عن طريق أكسدة المركبات العضوية ، أو بشكل أكثر تحديدًا ، تعطيل البروتين الشوكي لمنع ارتباطه بالخلية البشرية، وبالفعل تم اختبار التقنية الجديدة التي أثبتت فعاليتها في القضاء على متحور أوميكرون SARS-CoV2.

علاوة على كل ما سبق، تقول نيسان إن هذه التقنية الجديدة يمكنها أيضًا تعطيل مسببات الأمراض المتعلقة بالفطريات والبكتيريا، وتأمل نيسان أن تكون التقنية لها فوائد واسعة ومنافع كثيرة في المستقبل.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى