رئيس الوزراء يتابع موقف مشروعات المنطقة الصناعية ببورسعيد

عقد الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، اجتماعًا، اليوم؛ لمتابعة موقف عدد من المشروعات في المنطقة الصناعية بجنوب بورسعيد، واستعراض حركة البضائع وسير إجراءات الاستيراد في المنطقة الحرة بالمحافظة، وذلك بحضور المهندس أحمد سمير، وزير التجارة والصناعة، واللواء/ عادل الغضبان، و الشحات الغتوري، رئيس مصلحة الجمارك، والسيد/ مختار توفيق، رئيس مصلحة الضرائب.
وقال اللواء عادل الغضبان إن المنطقة الصناعية بجنوب بورسعيد تشهد نشاطًا ملحوظًا يتمثل في إنشاء عدد من المصانع الجديدة أو التوسع في مصانع قائمة.
وأضاف أنه على مدار الفترة الماضية تفقد عددا من هذه المشروعات التي تتسق مع توجه الدولة المصرية لتعزيز ودعم الصناعة المحلية.
وتابع أنه من بين هذه المشروعات المهمة مصنع إنتاج الغازات الذي قارب إنشاؤه على الانتهاء؛ استعدادا لتشغيله وافتتاحه قريبا ضمن عدد من المنشآت الصناعية الجديدة بمحافظة بورسعيد.
وأوضح أن مصنع إنتاج الغازات يُقام على مساحة ألف متر مربع، وأنه من المخطط أن يضخ إنتاجه من الأكسجين الطبي اللازم للمستشفيات والمراكز الطبية ودعم عدد من المشروعات الإنتاجية.
ولفت محافظ بورسعيد إلى أن الفترة المقبلة من المقرر أن تشهد افتتاح المرحلة الرابعة من توسعات مصنع بيراميدز للإطارات، إذ تتضمن أعمال التوسعات إضافة خطوط إنتاج جديدة لرفع الطاقة الإنتاجية إلى 30 ألف إطار بحلول نهاية العام الجاري.
وقال إن المصنع يعد أكبر مصنع في الشرق الأوسط لإنتاج إطارات السيارات، ويصدّر للعديد من الدول في الشرق الأوسط وأوروبا.
وكشف المحافظ أيضًا عن الانتهاء من أعمال إنشاء المصنع الثالث لشركة “داك” لإنتاج الأحذية جنوب بورسعيد، الذي يعد المصنع الثاني لإنتاج الاحذية بجنوب بورسعيد.
وأكد “الغضبان” أن المحافظة تدعم المستثمر الجاد الذي يساهم في توفير مزيد من فرص العمل لأبناء بورسعيد والنهوض بالقطاع الصناعي، مؤكدا أن المحافظة حققت تطورًا غير مسبوق في مجال الصناعة بسواعد الشباب الطموح من أبنائها.
وخلال الاجتماع، تابع رئيس الوزراء حركة البضائع الواردة إلى المنطقة الحرة في بورسعيد، كما اطّلع على سير إجراءات العملية الاستيرادية، وخروج البضائع.
You might also like