قبول استئناف النيابة.. استمرار حبس صاحب عقار فيصل المحترق ٤٥ يوم

قرر قاضى غرفة المشورة بمحكمة شمال الجيزة منذ قليل قبول استئناف النيابة العامة على قرار إخلاء سبيل مالك عقار فيصل بكفالة مالية قدرها 5 ملايين جنيه، وتجديد حبسه 45 يوما، فى اتهامه بتعريض حياة المواطنين للخطر، وإنشاء عقار بدون الحصول على التراخيص اللازمة.

ووجهت النيابة إلى مالك العقار تهمتي تعريض حياة المواطنين للخطر، وبناء عقار من دون الحصول على التراخيص اللازمة.

وكشفت التحقيقات أن الحريق كان بمخزن للأحذية بعقار فيصل المجاور للطريق الدائري بكرداسة، حيث إن العقار اشتعل بسبب ماس كهربائي ولوجود مخزن الأحذية الموجود بالبدروم والطابقين الأول والثاني، ساعد في الاشتعال نتيجة أن الأحذية مصنعة من الألياف البلاستيكية.

واعترف أمام النيابة، أنه بنى العقار على قطعة أرض بعد شرائها من أحد المالكين، ولكن من دون ترخيص، موضحا أنه قبل اشتعال الحريق بالعقار سعى إلى التصالح مع الحي وكان هناك فترة زمنية للرد على الطلب، وبعد ذلك بفترة زمنية قصيرة نشب الحريق.

وأضاف في أقواله أنه قبل نشوب الحريق أيضًا، تعاقد مع شركة لاشتراطات السلامة الأمنية بالعقار، وتم تفعيل السلامة من حيث وجود طفايات وإنذار للحريق بالعقار بنسبة ٧٠ في المائة، وكان من المقرر إنهاء كافة إجراءات السلامة حتى وصول النسبة كاملة في هذه الفترة قبل نشوب الحريق.

كما حققت النيابة العامة بشمال الجيزة مع مسؤولي حي كرداسة في واقعة العقار للوقوف على ظروف وملابسات العقار ومخالفاته، وعن التراخيص لمصنع أحذية بالبدروم، ومخزن المقام بالطابقين الأول والثاني.

وأدلى أعضاء لجنة الحي أقوالهم بأن العقار مكون من ١٣ طابقًا، وكان مبنيًا مخالفًا، ومبنيًا دون الحصول على أوراق تراخيص من الجهات المختصة، حيث قررت النيابة إزالة العقار، بعد فحص اللجنة الهندسية له.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى