«فيتش» تثبت التصنيف الائتماني للأردن

 

ثبّتت وكالة «فيتش» للتصنيف الائتماني  التصنيف السيادي للأردن عند «بي بي سالب» مع نظرة مستقبلية سلبية. ولفتت في بيان، الاثنين، إلى أن النظرة المستقبلية السلبية تعكس احتمال زيادة تفاقم الدين الحكومي وسط تعافٍ غير مؤكد وسياق اجتماعي صعب في أعقاب جائحة «كورونا».
وذكرت الوكالة أن تقديراتها تشير إلى ارتفاع العجز الحكومي العام إلى 5.4 في المائة من الناتج المحلي الإجمالي في عام 2020، مقابل 1.4 في المائة في 2019. مدفوعاً بتراجع بنسبة 40 في المائة في الإيرادات غير الضريبية.
وتوقعت «فيتش» تراجع العجز الحكومي العام إلى 4.1 في المائة في 2021. ثم إلى 2.7 في المائة في 2020. وتوقعت أن يصل الدين الحكومي إلى ذروته في عام 2021، وأن يتراجع لاحقاً بدعم من عودة النمو والفوائض الأولية.
وبالتزامن مع التقرير، ارتفع رصيد الدين العام المستحق على الأردن في الربع الأول من العام الحالي 1.1 في المائة إلى 26.8 مليار دينار (37.7 مليار دولار)، مقارنة مع 26.49 مليار دينار في نهاية 2020.
وأظهرت الإحصاءات على الموقع الإلكتروني لوزارة المالية، الاثنين، أن الدين الداخلي للأردن في نهاية مارس (آذار) الماضي بلغ 13.12 مليار دينار، والدين الخارجي نحو 13.6 مليار دينار. ويعادل الدين العام الأردني 85.6 في المائة من الناتج المحلي الإجمالي للبلاد.
وغيّرت وزارة المالية منذ بداية السنة منهج حساب الدين العام باستثناء ديونها من صندوق استثمار أموال الضمان الاجتماعي، والبالغة نحو 7 مليارات دينار.
اترك تعليقا

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

arguments);} gtag('js', new Date()); gtag('config', 'UA-193983771-1');