مكافأة مالية لصاحب الأرض مكتشف اللوحة الأثرية بالشرقية

كشف الدكتور مصطفى وزيرى، الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار، عن تفاصيل اللوحة الأثرية التي عثر عليها مواطن في أرضه.وأوضح أن اللوحة الأثرية التي عثر عليها في أرض مواطن بمحافظة الشرقية، وجدت على بعد 70 سم بالأرض، وتم إرسالها لمتحف الإسماعيلية بعد استخراجها من الأرض.

وأضاف وزيرى، في مداخلة هاتفية لبرنامج “الحياة اليوم” عبر قناة الحياة، إنه جرى تشكيل لجنة لتحديد مكافأة مالية لصاحب الأرض الذى أرشد عن اللوحة الأثرية بالشرقية، حتى يكون مثالا لكل المواطنين الذين يعثرون على آثار في باطن الأرض، مبينا: “أبلغت بتعليمات من وزير السياحة والآثار الدكتور خالد العناني برصد مكافأة طيبة للمواطن الرائع وستعرض على مجلس الوزراء تمهيدا لمنحها له”.

وعن اللوحة الأثرية، قال وزيرى، إن هناك لوحة أثرية مشابهة للتى عثر عليها في أرض المواطن بالشرقية، في المتحف المصرى بالتحرير، وسيتم القيام بعملية الترجمة للوحة المكتشفة حديثا، ولكن بعد الانتهاء من مراحل التقوية التي يتم القيام بها الآن للوحة، مردفا: “بعد الانتهاء من الآثار الموجودة داخل أرض المواطن بالشرقية ستظل الأرض كما هي لصاحبها ولن يجرى نزع الأرض”.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More