إصابة 16 شخصًا في انفجار مستودع ألعاب نارية في لوس أنجلوس| فيديو

ذكرت إدارة الإطفاء في مدينة لوس أنجلوس الأمريكية، أن ما لا يقل عن 16 شخصا أصيبوا في انفجار هائل في أعقاب محاولات إدارة الشرطة تفجير مخبأ لألعاب نارية غير قانونية في جنوب المدينة.
 

وأفادت وسائل إعلام محلية بأن الانفجار وقع أثناء محاولة الشرطة احتواء ألعاب نارية غير قانونية، موضحة أن الانفجار تسبب أيضا في تضرر عدة مبان.

وكتبت شرطة لوس أنجلوس في تغريدة على “تويتر”: “ضباط فرقة المتفجرات لدينا في طريقهم لضبط أكثر من 5000 رطل من الألعاب النارية غير القانونية في منطقة شارع 27 وسان بيدرو”، مشيرة إلى أن “بعض الألعاب النارية تم تخزينها في مقطورة فرقة القنابل كإجراء احترازي. سبب الانفجار غير معروف في الوقت الحالي”.

وفي حادث آخر، عثرت فرق الإنقاذ على 6 جثث إضافية تحت أنقاض المبنى السكني الذي انهار في منطقة ميامي قبل أسبوع مما رفع عدد القتلى المؤكدين في الكارثة إلى 18.

ولم يتم انتشال أي أحياء من بين الأنقاض منذ الصباح الباكر بعد ليلة انهيار المبنى أي منذ نحو أسبوع ويتضاءل الأمل ساعة بعد ساعة في العثور على ناجين.

ووقعت الكارثة في بلدة سيرفسايد المطلة على المحيط بولاية فلوريدا بجوار ميامي بيتش.

وقالت دانييلا ليفين كافا رئيسة بلدية ميامي ديد في مؤتمر صحفي إن 147 ما زالوا في عداد المفقودين وإن ثمة مخاوف من أنهم محاصرون تحت أنقاض مبنى شامبلين تاورز ساوث.

وأكد مسؤولون أنهم ما زالوا يأملون في العثور على ناجين، وقال تشارلز بوركيت رئيس بلدية سيرفسايد إنه وعد العائلات بأن فرق الإنقاذ “لن تترك أحدا”، ولم يتوصل المحققون إلى سبب انهيار المبنى الذي شيد قبل 40 عاما فيما يعتبر أسوأ كارثة إنشائية في تاريخ الولايات المتحدة.

لكن تقريرا هندسيا أُعد في 2018 قبل عملية إعادة ترخيص بسلامة المبنى رصد عيوبا هيكلية هي محور تحقيقات جارية الآن بشأن سبب الانهيار.

وحذر رئيس اتحاد سكان المبنى قاطنيه في أبريل 2021 من أن الأضرار التي كشف عنها التقرير في الخرسانة “ساءت بدرجة كبيرة”.

https://platform.instagram.com/en_US/embeds.js

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى