الأمم المتحدة: انتظروا 8.5 مليار نسمة في 2030

يوافق اليوم الأحد 11 يوليو اليوم العالمي للسكان وهو يوم مُعترف به من قبل الأمم المتحدة ويهدف إلى إيجاد حل لمعدلات المواليد المرتفعة حول العالم.وتقول الأمم المتحدة على موقعها الرسمي: في العام الثاني من جائحة كوفيد – 19، لم نزل نراوح في حالة ما بين البينين، ففي حين تخرج أجزاء من العالم من فترات الإغلاق بسبب الجائحة، لم تزل أجزاء أخرى في غمار مكافحة فيروس كورونا في حين لم تزل إمكانية الحصول على اللقاحات غير متاحة كليا. وهذا واقع قاتل.

وبحسب الأمم المتحدة فالعديد من دول العالم تعرب عن قلقها بشأن معدلات الخصوبة المتغيرة والتي قد تتسبب في إلغاء حقوق الإنسان وتؤثر على الحقوق الصحية والتعليم ورعاية المسنين.

وبحسب الأمم المتحدة فقد استغرق وصول عدد سكان العالم إلى مليار نسمة مئات الآلاف السنين، ثم زاد سبعة أضعاف في خلال 200 سنة فقط. ففي عام 2011، وصل عدد سكان العالم إلى سبعة مليارات نسمة، واليوم يتزاوج ذلك العدد سبعة ونصف مليار نسمة، ومن المتوقع أن يصل إلى زهاء ثمانية ونصف مليار نسمة في عام 2030، كما يُتوقع أن يزيد عن تسعة ونصف مليار نسمة مع حلول عام 2050، وأن يقارب 11 مليار نسمة في عام 2100.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

arguments);} gtag('js', new Date()); gtag('config', 'UA-193983771-1');