رئيس الأسقفية يمنح سر المعمودية لطفلة ويترأس خدمة تثبيت عضو بالكنيسة

ترأس دكتور سامى فوزى رئيس أساقفة إقليم الإسكندرية للكنيسة الأسقفية الأنجليكانية صلوات منح سر المعمودية للطفلة جريس ماجد  وخدمة التثبيت لدكتور وائل من أعضاء الكنيسة  بكاتدرائية جميع القديسين الأسقفية بالزمالك.قال المطران في عظة القداس: نصبح خدام المسيح هي النتيجة المنطقية والطبيعية لما نناله بالفداء لأنه اشترانا جميعا بدمه الثمين فنحن خاصته وملكه، ننتمي إليه، جسدًا ونفسًا وروحًا إلى  الأبد، وأضاف: فمثل هذا الثمن الذي دفعه المسيح وسط كل هذا العار والاحتقار يجعلنا نربط أنفسنا به إلى الأبد في الخدمة.

واعتبر المطران في كلمته أن خدمة المسيح هي المكافأة، إذا جعلني أخدمه، فوجودي في حضرته جعلني أمجده وأن أعطي حياتى لله هى سعادة ينالها المفديين ومكافأة كافية لنا.

واستكمل المطران: لا يمكننا أن نتوقع الشرف  والكرامة هنا  بعد كل تلك السنوات من الخدمة والوعظ بالإنجيل مؤكدًا: الكرامة الحقيقية تأتى من كلماته

تابع المطران: كلما عرفت الله أكثر ازددت  في  التواضع  فالرب يعطينا أن نكون خدامًا طائعين متحمسين  لخدمته.

شارك في صلاة التثبيت القس يشوع بخيت عميد مساعد كاتدرائية جميع القديسين والشيخ (رتبة كنسية ) سليم واصف. 

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

arguments);} gtag('js', new Date()); gtag('config', 'UA-193983771-1');