الإثنين.. اجتماع طارئ لمجلس الدفاع الأعلى بفرنسا

 


أعلن قصر الإليزيه أن مجلس الدفاع الأعلى سيعقد اجتماعا في باريس، الإثنين، لمناقشة الوضع الوبائي وخطط السلطة للشهور العشرة المتبقية.
ووفق بيان للإليزيه فإن “الرئيس إيمانويل ماكرون سيلقي خطابا مساء الإثنين عقب اجتماع طارئ لمجلس الدفاع الأعلى”.

وأوضح أن الخطاب يتناول “الوضع الوبائي والإجراءات المحتمل اتخاذها بناء على مخرجات اجتماع مجلس الدفاع الأعلى، وكذا أهم خطط السلطة التنفيذية للشهور العشرة المتبقية من عهدة ماكرون”.

وتحدثت مصادر إعلامية عن أنه من المتوقع أن يتطرق ماكرون لمسألة إجبارية تلقي عمال القطاع الصحي اللقاحات المضادة لكورونا.

وفي أبريل/ نيسان 2022، يتوجه الناخبون الفرنسيون إلى صناديق اقتراع في انتخابات رئاسية تظهر استطلاعات الرأي أنها ستكون صراعًا ساخنًا بين ماكرون والسياسية القوية، مارين لوبان، زعيمة التجمع الوطني اليميني المتطرف.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

arguments);} gtag('js', new Date()); gtag('config', 'UA-193983771-1');