تجديد حبس المتهمين فى واقعة مصرع شقيق الفنان رامي صبري 15 يومًا

قرر قاضى المعارضات بمحكمة جنوب الجيزة، تجديد حبس 5 متهمين فى واقعة وفاة شقيق الفنان رامى صبرى 15 يومًا، لاتهامهم باحتجاز مواطنين بدون وجه حق، والتسبب فى مقتل أحدهم، وإدارة منشأة طبية بدون الحصول على التراخيص اللازمة من وزارة الصحة.

وأمرت النيابة الكلية بجنوب الجيزة التصريح بدفن جثة شقيق الفنان رامي صبري، بعدما لقى مصرعه غرقا أثناء هروبه من مصحة لعلاج الإدمان والقفز في مياه النيل بترعة المريوطية، وطلبت النيابة تحريات رجال المباحث التكميلية حول الواقعة للوقوف على ظروف وملابسات الحادث.

وكشفت التحريات عن أن الشاب صاحب الـ34 عاما يدعى “كريم صبري” شقيق الفنان رامي صبري، كان يعاني من إدمان مخدر الهيروين، وعلى غير رغبته، تم إيداعه بإحدى المصحات غير المرخصة بمنطقة البدرشين؛ أملا في علاجه لكنه لم يتحمل حبسه بالمصحة فقرر الهروب مساء أمس الأحد.

وأثناء تسلق الشباب سور المصحة، ولاذ بالهرب اتبعه أفراد الأمن الإداري والمشرفين، لكنه أسرع بالقفز في مجرى ترعة المريوطية ليلقى حتفه غرقا.

وقال أحد العاملين بالمصحة في محضر الشرطة، إن المتوفى رفض الخضوع للعلاج، وامتنع عن تناول الطعام لمدة يوم كامل منذ أن جاء إلى المصحة أول أمس وهرب من المصحة، وأثناء ملاحقته لإعادته مرة أخرى قفز بترعة المريوطية حتى يتمكن من الهروب إلى الجانب الآخر، لكنه لم يتمكن من السباحة، وحاولوا إنقاذه إلا أنهم لم يعثروا عليه، حتى جاءت فرق الإنقاذ النهري وتم انتشال الجثمان.

وتبين تعرض الضحية، للاختطاف في منطقة دار السلام قبل عام، وذكرت التحريات والتحقيقات أنَّ كريم صبري، تعرض للاختطاف على يد شابين أجبراه على توقيع إيصال أمانة، وهاتفوا شقيقه المطرب رامي صبري، وطلبوا مبلغ مليون جنيه فدية لعدم تعريض حياة شقيقه للخطر، ووقتها جرى إبلاغ الأجهزة الأمنية بتفاصيل الواقعة، وتمكّنت القوات من تحرير شقيق رامي صبري من الاختطاف، وألقي القبض على المتهمين.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

arguments);} gtag('js', new Date()); gtag('config', 'UA-193983771-1');