أستاذ موارد مائية: الفيضان يصل إلى مصر بعد أسبوعين

قال الدكتور عباس شراقي، أستاذ الجيولوجيا والموارد المائية بجامعة القاهرة، إن السودان عانى الأسابيع الماضية من انخفاض الوارد من النيل الأزرق؛ بسبب استقبال 50 مليون متر مكعب مياه فقط، مقارنة بـ250 مليونًا يستقبلها خلال شهري يوليو ويونيو.

وأضاف شراقي، خلال مداخلة هاتفية لبرنامج «الحكاية»، الذي يقدمه الإعلامي عمرو أديب عبر فضائية «MBC مصر»، مساء الأحد، أن سد النهضة خزن باقي الـ200 مليون متر مكعب لتنفيذ الملء الثاني، مؤكدًا أن الملء الثاني لسد النهضة سينتهي خلال أيام.

وأشار إلى أن الفيضان سيذهب بكامله إلى سد الروصيرص بعد انتهاء الملء الثاني لسد النهضة، موضحًا أن موسم الفيضان سيبدأ في السودان خلال يومين، ويصل إلى مصر بعد أسبوعين.

وأوضح أستاذ الموارد المائية أن زيادة 3 مليارات متر مكعب على المياه الواردة إلى مصر والسودان يلغي تأثير الملء الثاني لسد النهضة، متوقعًا أن يكون موسم الأمطار أعلى من المتوسط هذا العام.

ولفت إلى أن جهود مصر تستهدف عدم تكرار بناء سد النهضة بأي دول المنابع والوصول إلى اتفاق قانوني ملزم، مؤكدًا في الوقت نفسه على أن احتياطي السد العالي آمن تمامًا خلال العام الجاري والأعوام المقبلة.

وتابع: «لن يعطش مواطن مصري ولن يتوقف قيراط واحد عن الزراعة خلال العام الجاري والسنوات المقبلة، الوضع آمن 100% وسنوات الجفاف لن تؤثر على مخزون السد العالي».

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

arguments);} gtag('js', new Date()); gtag('config', 'UA-193983771-1');