نوال الزغبي في منزلها ببيروت وحالتها مستقرة بعد تعرضها لتسمم بسوريا

عادت النجمة نوال الزغبي إلى منزلها ببيروت بعد تعرضها لتسمم قبل حفلها الأخير في سوريا، واستقرت حالتها بعد تناولها علاج كتبه لها الطبيب المعالج.

نوال الزغبي من أكثر المغنيات اللبنانيات نجاحًا فى تاريخ الموسيقى الشرقية المعاصرة وفي العالم العربي فهي ثالث أكثر فنانة مبيعًا في تاريخ الموسيقى العربية بأكثر من 70 مليون ألبوم بيعت على مستوى العالم.

أول ظهور للنجمة نوال الزغبي كان عام 1988 من خلال البرنامج الشهير “استديو الفن” الذي خرج منه أغلب نجوم الغناء بلبنان وقد نالت وقت ظهورها بهذا البرنامج إعجاب كل الجمهور ولجنة التحكيم.

ديو “مين حبيبي أنا” كان أيضًا من المحطات المهمة للنجمة نوال الزغبي وشاركها الأغنية النجم اللبناني وائل كفوري وحققت تلك الأغنية نجاحًا كبيرًا جدًا وكانت مطلوبة في كل الحفلات والأفراح والمناسبات وغناها الكثير من المطربين وحتى يومنا هذا يعتبر هذا الدويتو من أنجح الدويتوهات في الغناء وأشهرها في الوطن العربي.

وتستعد نوال الزغبي : خلال الفترة المقبلة لطرح أغنيتها الجديدة “عكس الطبيعة” التي طرحت البوستر الدعائي لها قبل أيام، ومن المقرر أن يجرى طرحها في عيد الأضحى المقبل.

وكانت النجمة اللبنانية نوال الزغبي كشفت عن اسم ألبومها الجديد والمقرر طرحه خلال الأيام المقبلة، كما أعلنت فى تغريدة لها عبر صفحتها الرسمية في موقع “تويتر” عن اسم الألبوم وهو “عكس الطبيعة”، ويتضمن الألبوم 4 أغنيات، من بينها أغنيتين باللهجة المصرية وأغنية باللهجة اللبنانية وأغنية باللهجة الخليجية، تصوّرها جميعها على طريقة الفيديو كليب.

وكانت قد أحيت النجمة نوال الزغبي أول أمس الجمعة 16 يوليو، حفل غنائي بسوريا، ونشرت صورة بوستر الحفل عبر حسابها على “إنستجرام”، كما أعرب متابعوها عن سعادتهم لذلك الحفل متمنين إقامة حفل غنائى في لبنان أيضًا.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

arguments);} gtag('js', new Date()); gtag('config', 'UA-193983771-1');