واشنطن تدرس فرض عقوبات على مسؤولين كوبيين

أعلنت وزارة الخارجية الأمريكية أن إدارة الرئيس جو بايدن تدرس فرض عقوبات على مسؤولين كوبيين، على خلفية “قمع المتظاهرين” في بلادهم.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية نيد برايس في مؤتمر صحفي دوري إن “مكتب مراقبة الأصول الأجنبية التابع لوزارة الخزانة الأمريكية يدرس تحديد المسؤولين بالسلطات الكوبية عن أعمال العنف والقمع وانتهاكات حقوق الإنسان ضد المتظاهرين السلميين لفرض العقوبات عليهم”.

 

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

arguments);} gtag('js', new Date()); gtag('config', 'UA-193983771-1');