إسرائيل تعلن انضمامها إلى الاتحاد الإفريقي بصفة مراقب

أعلنت وزارة الخارجية الإسرائيلية، الخميس، انضمام إسرائيل إلى الاتحاد الإفريقي بصفة مراقب.

وقالت صفحة “إسرائيل بالعربية”، التابعة للخارجية الإسرائيلية: “إسرائيل تنضم من جديد إلى منظمة الاتحاد الأفريقي كدولة مراقبة لأول مرة منذ 2002”.

إسرائيل تنضم من جديد إلى منظمة الاتحاد الأفريقي كدولة مراقبة لأول مرة منذ 2002. أشاد وزير الخارجية يائير لبيد بهذا الانجاز الدبلوماسي الذي حققته وزارة الخارجية: “مع إقامة هذه العلاقات سيتمكن الطرفان من التعاون في مكافحة كورونا ومنع انتشار الإرهاب المتطرف في جميع أنحاء القارة”.

من جانبه، قال وزير الخارجية الإسرائيلي يائير لابيد: “هذا الإنجاز الدبلوماسي هو نتيجة العمل الدؤوب من قبل وزارة الخارجية والسفارات الإسرائيلية في القارة. وهذا يصحح الشذوذ الذي وُجد منذ ما يقرب من عقدين”.

واعتبر لابيد أن ذلك “سيساعدنا على تعزيز أنشطتنا في القارة الأفريقية ومع الدول الأعضاء في المنظمة”، مُشيرًا أن إسرائيل تمتلك علاقات مع 46 دولة في إفريقيا.

وأشار لابيد إلى أنه مع عضوية إسرائيل في الاتحاد الإفريقي بصفة مراقب “سيتمكن الطرفان من التعاون في مكافحة كورونا ومنع انتشار الإرهاب المتطرف في جميع أنحاء القارة”.

وتأسس الاتحاد الإفريقي في 9 يوليو/ تموز 2002، ويضم في عضويته 55 دولة إفريقية. وتعود فكرة تأسيسه إلى الزعيم الليبي معمر القذافي الذي دعا إنشائه في منتصف التسعينات.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

arguments);} gtag('js', new Date()); gtag('config', 'UA-193983771-1');