«تويوتا» تحقق مبيعات قياسية في يونيو رغم أزمة الرقائق

حققت شركة “تويوتا موتور كورب” اليابانية لصناعة السيارات مبيعات قياسية خلال يونيو (حزيران) الماضي، بفضل الطلب القوي على السيارات، وانتظام إنتاج الشركة اليابانية رغم أزمة نقص الرقائق الإلكترونية التي تضرب صناعة السيارات على مستوى العالم، حسبما نشرت وكالة الأنباء الألمانية.
وأشارت وكالة “بلومبرج” للأنباء إلى أن “تويوتا موتور” سجلت رقما قياسيا للمبيعات خلال يونيو (حزيران) الماضي قدره 844750 سيارة بزيادة نسبتها 20% عن الشهر نفسه من العام الماضي.
ووصل إجمالي إنتاج تويوتا خلال الشهر الماضي 831533 سيارة بزيادة نسبتها 41% عن الشهر نفسه من العام الماضي.
يأتي ذلك في الوقت الذي يزيد فيه الطلب على السيارات في العالم خلال العام الحالي بعد تدهور المبيعات في العام الماضي، نتيجة جائحة فيروس كورونا المستجد. في الوقت نفسه فإن أزمة نقص الرقائق الإلكترونية المستمرة تواصل الحد من إنتاج شركات السيارات في العالم. وأدى هذا إلى تدهور مخزون السيارات لدى وكلاء الشركات العالمية في حين تعاني بعض الشركات في تلبية طلب عملائها.
في المقابل نجحت “تويوتا” في زيادة إنتاجها خلال الشهر الماضي مقارنة بالشهر نفسه من 2019 قبل تفشي الجائحة بمقدار 50 ألف سيارة تقريبا. 

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

arguments);} gtag('js', new Date()); gtag('config', 'UA-193983771-1');