مفاجأة.. برشلونة يستضيف يوفنتوس خارج “كامب نو”

تترقب جماهير ناديي برشلونة الإسباني ويوفنتوس الإيطالي، موعد المباراة المرتقبة بين الفريقين، ضمن استعداداتهما لخوض غمار الموسم المقبل.ومن المقرر أن يلتقي البارسا مع نظيره الإيطالي يوم 8 أغسطس/ آب المقبل، في كأس جامبر الودية السنوية، التي يستضيفها النادي الكتالوني على ملعب كامب نو.

رغم ذلك، ذكر موقع “فوتبول إيطاليا” أن المباراة المرتقبة لن تقام في كامب نو كما جرت العادة، بل قرر البارسا نقلها إلى استاد يوهان كرويف.

جاء ذلك بعدما فرضت السلطات المحلية على برشلونة حضور 3 آلاف مشجع فقط، بدلا من 15 ألف، وهو ما دفع إدارة النادي لاتخاذ قرار بإقامة المباراة بملعب أصغر، نظرا لعدم وجود عدد هائل من المشجعين.

ويعد يوهان كرويف أحد ملاعب البارسا، حيث يتواجد بجوار مرافق تدريبات النادي وأكاديمية الشباب.

وتأمل الجماهير في رؤية مواجهة أخرى بين البرتغالي كريستيانو رونالدو نجم يوفنتوس، وغريمه الأرجنتيني ليونيل ميسي قائد برشلونة، الذي بات على مقربة من التوقيع للبارسا مجددا في غضون الأيام القليلة المقبلة.

وعلى الأرجح، فإن ميسي سيكون غائبا عن المباراة المرتقبة، نظرا لعدم انضمامه لتدريبات البلوجرانا حتى الآن، حيث أنه لا يزال لاعبا حرا، فضلا عن وجوده في جزيرة إيبيزا، لقضاء عطلته الصيفية بعد المشاركة مع الأرجنتين في بطولة كوبا أمريكا 2021.

أما رونالدو، فقد عاد إلى تدريبات اليوفي هذا الأسبوع، ومن المتوقع ظهوره في المباراة المقبلة ضد برشلونة، الذي يعد أحد ضحاياه المفضلين بـ20 هدفا سكنت مرماه.

وظهر صاحب الـ36 عاما ضد برشلونة آخر مرة في الموسم الماضي، ونجح في قيادة البيانكونيري للفوز بثلاثية دون رد على الفريق الكتالوني في عقر داره عبر تسجيله هدفين، في دور مجموعات دوري أبطال أوروبا.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

arguments);} gtag('js', new Date()); gtag('config', 'UA-193983771-1');