ناصر تركي يكتب| الحلو ميكملش

مايحدث من تطوير وحركة بناء في كل المجالات يجعلنا كمصرين نفتخر بالانجازات والطفرات التي تحققت بمعدلات انجاز وسرعة بالتنفيذ لم نشهدها من قبل سواء بمصر او بالعالم
لكن علي رأي المثل ” الحلو ميكملش ” وهذا الامر عادة يزعجني شخصيا كمصري غيور علي بلده ، بلد الحضارة والتاريخ لايستطيع حتي الكارهون او المغرضون الحديث عن مصر بسوء او التشكيك فيما يحدث من انجاز
وعندما نري الرئيس يتابع الاعمال بنفسه فهذا يدل علي انه يعلم ان مشكلتنا الاساسية بالادارة والتنفيذ والالتزام والدقة في كل شئ واهمها عنصر الوقت ، ولكنني عندما اشاهد مدي التطور في شبكة الطرق افتخر باننا كنا نعاني الامرين في التنقل والازدحام والمعاناة ، وتجربتي الشخصية منذ انتقالي اخر الثمانينات للاقامة بالقاهرة فكنت اعاني الامرين سواء بالطريق الصحراوي ومدي الخطورة والحوادث اليومية وكم فقدنا من ارواح وعانينا من ماسي عند الوصول للقاهرة سواء عبر شارع الهرم او فيصل ، كنت اشعر عندما اصل منزلي بالمهندسين كأني ولدت من جديد
استمرت تلك المعاناة اكثر من ١٥ عام في رحلة العذاب الاسبوعية لان الوالد رحمه الله والوالدة اطال الله عمرها يقيمان في الاسكندرية وكنت ولازلت احرص علي تواجدي الاسبوعي بعروس البحر لتلبية مطالبهما والاطمئنان عليهما فبرضاهم ودعواتهم فقط نتغلب علي اية معاناة
وما ذكرته بالتأكيد كان يعاني منه الكثيرون من جيلي ، اما الاجيال الجديدة فللاسف معظمهم يعيشون حياتهم كجيل افتراضي وكثيرون لا يدركون حجم ما يحدث بالبلاد من إنجاز
وهنا وعندما ذكرت في عنوان المقال ان الحلو ميكملش فهنا اقصد كيف ان شبكة الطرق الجبارة والتي انهت معاناة ملايين المصريين ، بجانب تطوير منظومة الطاقة من بنزين و سولار بما يحد كثيرا من التلوث البيئي ، كلها عناصر تحسب للقيادة الحكيمة ورؤيتها الثاقبة لكن هل المنفذين او القائمين علي استلام تلك المشروعات العملاقة يدركون ان تلك الطرق وعظمتها ينقصها شئ بسيط للغاية ولا يتطلب انفاقا كبيرا الا وهي اللوحات الارشادية وتوزيعها بالمداخل والمخارج والتوجية للمناطق او الشوارع باسهم واضحة مثل دول العالم المتحضر ، كيف نضع لوحات قبل المطلع او المخرج مباشرة هل يجب ان نتوقف من اجل الاطلاع علي تلك اللافتات لنتعرف علي الاتجهات وما يسببه ذلك من حوادث لاقدر الله
رسالتي للوزير المحترم كامل الوزير ارجو ان تقود السيارة بنفسك وتتجول بالطرق الفاخرة المتميزة التي انفقنا عليها مليارات ويتابعها الرئيس بنفسه اسبوعيا حرام ان يضيع هذا المجهود علي اشياء بسيطة وعلاجها لايكلفنا اي شئ
وتحيا مصر

اترك تعليقا

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

arguments);} gtag('js', new Date()); gtag('config', 'UA-193983771-1');