القوى العاملة: إيقاف سياحة العبور لمدة 14 يومًا من الأردن للسعودية

تلقى وزير القوى العاملة محمد سعفان، تقريرًا عاجلًا من مكتبي التمثيل العمالي التابعين للوزارة بالقنصلية العامة المصرية بالرياض بالمملكة العربية السعودية، وعمان- الأردن، يشير إلى أنه تقرر إيقاف سياحة العبور لمدة 14 يوما ابتداء من اليوم الاثنين؛ لتقييم ومراجعة الإجراءات وعمل المسوحات اللازمة نحو تنظيم هذه الآلية، وتنظيم عمل شركات السياحة والسفر.

وأشار التقرير إلى أن القرار جاء بسبب رصد مذكرة داخلية صادرة عن وزارة السياحة والآثار الأردنية، مفادها أنه نتيجة حالة الإرباك والفوضى وعدم التزام شركات السياحة والسفر بالتعليمات الصادرة بشأن سياحة العبور، وأيضا استغلال بعض المكاتب لإدخال عمالة إلى الأردن، وأيضا بسبب عدم الالتزام بمدد الحجر الصحي ومواعيد المغادرة.

وأوضح الملحق العمالي طلعت السيد، رئيس المكتب العمالي بالأردن، أنه تم رصد خطاب موجه من وزير السياحة والآثار الأردني إلى رئيس جمعية مكاتب وشركات السياحة والسفر، حيث اشتمل على أنه اعتبارا من بعد غد الثلاثاء، سيتم الاستمرار بالسماح بدخول الأراضي الأردنية للمجموعات المقدمة من المكتب السياحي، شريطة أن يقوم المكتب بتقديم المانيفست بأسماء المجموعة معززا بحجز الإقامة قبل 48 ساعة من موعد وصول المجموعة، وعدم السماح بقدوم الحاصلين على تأشيرة وعقد عمل لأول مرة في دول الخليج العربي لحين دراسة وتقييم واقع الحال.

وقرر وزير السياحة والآثار الأردني، أيضا السماح باستقدام هذه المجموعات ضمن الطاقة الاستيعابية للفنادق ووسائل النقل، إيقاف المكاتب التي خالفت التعليمات سابقا احترازيا لحين تصويب الأوضاع وإلزام مكاتب السياحة والسفر في هذا البرنامج بمتابعة المجموعات السياحية من لحظة وصولها إلى حين مغادرتها ويتحمل المكتب السياحي كامل المسؤولية في حال عدم مغادرة أي من أفراد المجموعة السياحية.

وأشار الملحق العمالي بعمان إلي أن مكتب التمثيل العمالي سيقوم بالمتابعة المستمرة لما يستجد من إجراءات وقرارات في هذا الشأن.

ومن جهته، قال الملحق العمالي أحمد رجائي رئيس مكتب التمثيل العمالي بالرياض، في تقريره للوزير، إن هذا القرار جاء لاحتواء أزمة المصريين المتواجدين بالمملكة الأردنية الهاشمية لقضاء فترة الحجر الصحي 14 يوما، حيث تقاعست شركات السياحة فى توفير الفنادق الأزمة، وتخاذل مناديب تلك الشركات عن حل مشاكلهم وتسكينهم بالفنادق طبقا لما تم الاتفاق عليه قبل السفر.

اترك تعليقا

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

arguments);} gtag('js', new Date()); gtag('config', 'UA-193983771-1');