وزير السياحة والآثار يفتتح المقبرة الجنوبية للملك زوسر

 

افتتح صباح اليوم الدكتور خالد العناني وزير السياحة والآثار مشروع ترميم المقبرة الجنوبية للملك زوسر بسقارة، وذلك بعد الانتهاء من أعمال الترميم والتي بدأت عام ٢٠٠٦.

ورافقه خلال الافتتاح الدكتور مصطفي وزيري الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار والعميد مهندس هشام سمير مساعد الوزير للشئون الهندسية و المهندس وعدالله أبو العلا الاستشاري الهندسي لقطاع المشروعات والأستاذ صبري فرج مدير عام منطقة آثار سقارة والدكتور أشرف عويس مدير إدارة ترميم آثار سقارة. 

والتقي الدكتور خالد العناني فور وصوله إلى منطقة آثار سقارة،  بعدد من السائحين من المانيا والبرازيل و روسيا و أمريكا وأسبانيا وجزر الكاريبي وبولندا والبرتغال والذين حرصوا على الحديث معه، حيث أعربوا عن حبهم لمصر و لمقاصدها السياحية وعما شاهدوه من عظمة و عراقة الحضارة و من جانبه، دعاهم وزير السياحة و الآثار على مصاحبته لافتتاح المقبرة. المصرية ، وقد أعرب السائحون عن سعادتهم بهذه الدعوة حيث سيكونوا أول زائري المقبرة منذ أكثر من ١٥ عام

وأوضح الدكتور مصطفي وزيري أن المقبرة الجنوبية للملك زوسر تقع في الركن الجنوبي لمجموعته الجنائزية بمنطقة آثار سقارة، وتتكون من جزئين الجزء العلوى عبارة عن مبنى كالمصطبة مشيد من الحجر الجيرى وبه إفريز مزين بحيات الكوبرا، أما الجزء السفلى منحوت فى الصخر على عمق يصل إلى حوالى 30 متر ويمكن الوصول إليه بسلم حجرى يؤدي إلى باب منحوت فى الصخر أيضا ثم ممر المدخل به سلم حجرى يؤدي بدوره إلى باب المقبرة والذى يؤدى إلى الممرات الداخلية المؤدية إلى مستوى فراغات المقبرة والحاوية للوحات جدارية مزينة من الفيانس الأزرق.يوجد بالمقبرة بئر في نهايته غرفة دفن بها تابوت ضخم من الجرانيت الوردى تماثل غرفة الدفن فى الهرم المدرج.

واستكمل الدكتور مصطفي وزيري انه توجد ممرات ودهاليز طويلة عديدة زينت جدرانها بأبواب وهمية تحمل صورة الملك وألقابه، وزينت الجدران بقطع من الفيانس الأزرق.

وأشار العميد مهندس هشام سمير أن مشروع ترميم المقبرة بدأ عام ٢٠٠٦، و شمل الدراسات الهندسية والجيوتقنية والجيوبيئية والأثرية للمقبرة حيث تم تنفيذ أعمال ترميم الممرات السفلية وتدعيم الحوائط و الأسقف و إزالة الشروخ وتثبيت بلاطات الفيانس لاستكمال العناصر الداخلية للمقبرة.

كما تمت إعادة تجميع و ترميم التابوت الجرانيتي الموجود في قاع بئر الدفن، بالإضافة إلى تأهيل المقبرة للزيارة من خلال تمهيد الأرضيات وتركيب سلم يؤدي إلى البئر والمقبرة وإضاءتها بشكل كامل.

واعلن العميد مهندس هشام سميرأنه سوف يتم فتح المقبرة للزيارة بدءا من غدا الثلاثاء ١٤ سبتمبر، على أن تكون أسعار تذاكر الزيارة للمصريين ٤٠ جنية و للطالب المصري ٢٠ جنيه و الأجنبي ١٠٠ جنيه و الطالب الأجنبي ٥٠ جنيه. وتشمل الزيارة مدخل المقبرة الجنوبية والبئر حتى نهايته والتابوت الحجري.

اترك تعليقا

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

arguments);} gtag('js', new Date()); gtag('config', 'UA-193983771-1');