الاتحاد الأوروبي يرسل بعثة لمراقبة الانتخابات التشريعية في العراق

قرر الاتحاد الأوروبي، نشر بعثة لمراقبة الانتخابات التشريعية في العراق، المقرر إجراؤها الشهر المقبل، لتكون المرة الأولى التي تراقب فيها بعثة أوروبية الانتخابات العراقية.

وذكر الاتحاد الأوروبي، في بيان اليوم الاثنين، أنه “استجابة لدعوة من المفوضية العليا المستقلة للانتخابات في العراق، قرر الاتحاد الأوروبي نشر [بعثة مراقبة الانتخابات] لمراقبة الانتخابات التشريعية المقرر إجراؤها في 10أكتوبر”.

وعين الممثل الأعلى للسياستين الخارجية والأمنية في الاتحاد الأوروبي، جوزيب بوريل، عضو البرلمان الأوروبي، فيولا فون كرامون توباديل، كمراقب رئيسي لبعثة الاتحاد الأوروبي خلال مهمتها بالعراق.

وأعرب بوريل عن سعادته لنشر “أول بعثة مراقبة انتخابات في البلاد استجابة لطلب العراق”، لافتا إلى أنه “زار العراق وناقش أهمية بعثات المراقبة، وتعزيز المناخ الديمقراطي في البلاد من خلال انتخابات شاملة”.

ووفقا لبيان الاتحاد الأوروبي، فإن الفريق الأساسي للبعثة يتكون من 12 خبيرا في وصلوا إلى بغداد وأربيل في 28 أغسطس، على أن ينضم لهم منتصف الشهر الجاري، 20 مراقبا، فضلا عن تعزيز البعثة بمراقبين محليين خلال فترة الانتخابات.

هذا وناقش وزير الخارجية العراقي فؤاد حسين وبوريل، الإثنين الماضي، عددا من الملفات بينها التعاون المشترك سياسيا واقتصاديا وأمنيا، بجانب ملفي الانتخابات العراقية المقبلة وملف المهاجرين.

وغرد بوريل في أعقاب الاجتماع مع وزير الخارجية العراقي، قائلا إن الاتحاد الأوروبي ملتزم بالشراكة مع العراق. وأشار أيضا إلى أن التكتل الأوربي دعم العراق منذ عام 2014 بأكثر من 1.3 مليار يورو في هيئة دعم مادي واستراتيجي.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

arguments);} gtag('js', new Date()); gtag('config', 'UA-193983771-1');