خبير يكشف تأثير اجتماع هيئة الرقابة المالية على السوق المصري

والمؤسسات الأجنبية عادت لمعدلات الشراء المرتقبة خصوصاً بالقطاع العقاري وقطاع الخدمات المالية غير مصرفية

قال الدكتور ماجد فتوح مدير الاستثمار في إحدى شركات الأوراق المالية، إن البورصة المصرية شهدت صعودًا جماعيًا للمؤشرات، وارتفاعًا لرأس المال السوقي الذي وصل إلى 731 مليار جنيه.
وكشف فتوح عن بث ضريبة الأرباح الرأسمالية للتفاؤل في السوق المصري، بسبب مفاوضات حل الأزمة خلال اجتماع نائب رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية ووزارة المالية.
وأضاف ماجد أن عودة المستثمرين الأجانب للشراء بعد توقفهم لفترة لا تقل عن أسبوع مما أدي إلى هذا الصعود يشكل السبب الثاني، أما عن الإيقاف لسهم الإسماعيلية للدواجن تم حل الحظر ” الإيقاف ” والتحقيقات أوضحت تلاعب بعض المستثمرين مما أدي الي إيقاف الأكواد لديهم أذن المشكلة لم تكن بالسوق المصري وهذا سلوك فردي.
وأشار فتوح إلى أن المؤشرات القوية تعيد للسوق قوته، لافتًا إلى أنه عند النظر للأسهم التي استعادت قوتها، يتلاحظ انخفاض الأسهم بمعدلات طفيفة في التصحيح وارتفاع بنفس المعدلات وأكثر بجلسة اليوم “الاثنين 13-9-2021″
وأوضح أن تفاؤل المجموعة المستثمرين نابع من استعادة السوق لقوته كما أشار سابقاً وصولاً بدعم قوي عند مستوي 11,100 نقطة للمؤشر EGX30 مما أدي الي زيادة القوة الشرائية مرة أخري عند هذا المستوي.
أما عن توقعاته ” بداية الجلسة ستشهد صعود مثلما جلسة اليوم ” الاثنين 13-9-2021″ وجلسة أمس “الأحد 12-9-2021” وحتى نهاية الأسبوع في كل المؤشرات تحديداً المؤشر الرئيسي EGX30 لتبادل بين سيولة بين مجموعة من المؤسسات المصرية من EGX70 إلى EGX30 والمؤسسات الأجنبية عادت لمعدلات الشراء المرتقبة خلال الفترة السابقة وذلك ارتفاع الأسهم القيادية وخصوصاً القطاع العقاري وقطاع الخدمات المالية غير مصرفية.

اترك تعليقا

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

arguments);} gtag('js', new Date()); gtag('config', 'UA-193983771-1');