أرقام النفط: لماذا حافظت أوبك على توقعاتها للطلب على الخام؟

تحت العنوان أعلاه، كتب فاليري فورونوف، في “إزفيستيا”، حول أسعار النفط التي ينبغي انتظارها في الأشهر القادمة.

وجاء في المقال:تركت منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) توقعاتها السنوية لنمو الطلب على النفط دون تغيير. جاء ذلك في تقرير المنظمة الصادر في 13 سبتمبر. وترى المنظمة أن نمو الطلب سيصل إلى 6 ملايين برميل يوميا، وبحلول نهاية العام 2021، سيصل الطلب على الذهب الأسود بالمتوسط إلى ​​96.7 مليون برميل.

أوبك تتوقع نموا مضطردا في الطلب على النفط في العام 2022، ويصل إلى 100.8 مليون برميل يوميا، متجاوزا مستوى ما قبل الوباء.

وفي الصدد، قالت كبيرة المحللين في IAC Alpari، آنا بودروفا، إن إبقاء توقعات أوبك دون تغييرات يرجع إلى قلة فاعلية مكافحة الوباء كما يبدو الآن، وأن أوبك لا تراهن على نمو سريع في الطلب.

أما المحللة في FG Finam، آنا زايتسيفا، فترى أن الطلب على النفط في الأشهر المقبلة سيعتمد على درجة تعافي الاقتصاد العالمي والوضع الوبائي في العالم.. وأن هناك ديناميات إيجابية عموما في الطلب العالمي على الذهب الأسود. وأضافت: “وفقا لإدارة معلومات الطاقة الأمريكية (EIA)، بلغ حجم استهلاك النفط في العالم في أغسطس 98.4 مليون برميل يوميا، بزيادة 5.7 مليون عن نتيجة العام الماضي. وتتوقع إدارة معلومات الطاقة أن يبلغ الطلب في الربع الثالث 98.55 مليون برميل يوميا، وفي الربع الرابع 99.7 مليون برميل”..

وخلصت مراجعة سوق النفط بجامعة أكسفورد، إلى أن أحد العوامل الرئيسية وراء النمو المتسارع في الطلب في سبتمبر 2021 هو تعافي الاقتصاد الهندي، كما قال رئيس قسم تطوير المؤشر والبحث الكمي في Beta Financial Technologies، هراير سركسيان، وأضاف أن حصة البلاد في الطلب العالمي على النفط بلغت نحو 12 بالمئة أو 1.76 مليون برميل يوميا.

ووفقا للمدير التنفيذي لإدارة سوق رأس المال في Univer Capital، أرتيوم توزوف، ستحاول أوبك+ الحفاظ على الإنتاج أقل قليلاً من الطلب، سعياً وراء ارتفاع بطيء في الأسعار. وبحلول نهاية العام، قد يرتفع سعر النفط إلى 80 دولارا للبرميل.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

arguments);} gtag('js', new Date()); gtag('config', 'UA-193983771-1');