الإسكان: زيادة إنتاجنا من تحلية المياه وصل لـ16 ضعفًا حتى الأن

قال الدكتور سيد إسماعيل نائب وزير الإسكان لشؤون البنية الأساسية، إن ملف تحلية المياه، وضعته الدولة على قمة أولوياتها، وأعددنا خطتين لمشروعات تحلية المياه الأولى من 2016 – 2020، والثانية خطة طويلة الأمد وغير مسبوقة من 2020 – 2050 وذلك لمواكبة التنمية وزيادة احتياجاتنا من المياه.

 

وأضاف، في تصريحات صحفية، أن إنتاج مصر من المياه المحلاة كان حوالي 80 ألف متر مكعب يوميًّا خلال سنة 2014 وفقا للخطة التي ينتهي تنفيذها خلال شهور سيصل إنتاجنا لـ 1.4 مليون متر يوميًّا وهو ما يعني إنتاج 16 ضعف السابق، وتوجهنا لتنفيذ محطات تحلية مياه كبيرة وطاقة المحطة وصلت لـ 150 ألف مكعب يوميًّا ومنها محطة شرق بورسعيد ومحطة اليسر ومحطة الجلالة ومحطة تحلية المياه بالعلمين الجديدة.

وتابع، تم الانتهاء من 77 محطة تحلية مياه بطاقة حوالي 850  ألف متر معطب يوميًّا وخلال الفترة القريبة شهور قليلة ننتهي بالتتابع من باقي المحطات ليصل إنتاجنا لـ 1.4 مليون متر يوميًّا.

وأكد أن الدولة صارت تسبق المواطنين للتنمية، وإنشاء أي مدينة جديدة لا تكون إلا بتوافر المرافق الأساسية ولذلك كانت بداية الأعمال تنفيذ محطة تحلية مياه في العلمين الجديدة وتم الانتهاء من تنفيذها وجار ربطها بالخطوط والشبكات والأعمال التجريبية وهى كلها تمثل موارد مالية وبشرية باهظة.

وتواصل وزارة الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية الجديدة طرح قطع الأراضي الاستثمارية بالأنشطة المختلفة وفقا للآلية الجديدة التي أقرتها الوزارة وتعتمد على التخصيص الفوري للأراضي.

وتطرح الوزارة بمدينة أخميم الجديدة أرض بمساحة 5000 متر بنشاط تعليمي مدرسة بسعر 1345 جنيها للمتر بقيمة 6.7 مليون جنيه وأرض بمساحة 1064 مترًا بنشاط طبي بسعر 3.3 مليون جنيه.

وسبق ووافق مجلس إدارة هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة، برئاسة الدكتور عاصم الجزار، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، على وضع آلية للتعامل مع طلبات المستثمرين، المُقدمة للحصول على قطع أراضٍ بأنشطة مختلفة بالمدن الجديدة، طبقًا لصلاحيات مجلس إدارة هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة المقررة بقانون 59 لسنة 1979 في شأن إنشاء الهيئة، وذلك تيسيرًا على المستثمرين، ودعمًا للاستثمار بالمدن الجديدة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى