وزير الخارجية السوري يطالب الولايات المتحدة وتركيا بسحب قواتهما من بلاده

طالب وزير الخارجية السوري فيصل المقداد، اليوم الأحد، الولايات المتحدة وتركيا بسحب قواتهما من سوريا، مشددا على أن سوريا “ستبذل الغالي والرخيص من أجل تحرير أرضها”.

وقال وزير الخارجية السوري، في مقابلة مع صحيفة “الوطن” السورية: “آن الأوان لتركيا بأن تنسحب من الشمال الغربي لسوريا، وأن تتيح المجال لحل يضمن علاقات طبيعية بين سورية وتركيا بعد زوال هذا الاحتلال، الذي يعيق أي تقدم في أي مجال من التعاون”.

وتابع: “لذلك قبل أن يتأخر الوقت ويفوت، على القيادة التركية أن تعي أن الوقت ليس في مصلحتها، وأن سوريا ستبذل الغالي والرخيص من أجل تحرير أرضها سواء كان بطرق سليمة أم بطرق يعرفها المجتمع الدولي بشكل جيد”.

وأوضح المقداد: “لدينا الكثير من السبل التي ستقنع الأميركيين بالرحيل عن بلادنا، لذلك أنا أقترح عليهم أن يرحلوا من دون خسائر، أو أن يسببوا المشاكل لسوريا، فسوريا بمساحتها ذات الـ185 ألف كيلومتر مربع، هي أراض مقدسة ويجب أن تعاد للدولة السورية”.

ولفت المقداد: “نحن في سوريا، نعاني ثلاث قضايا: الاحتلال التركي للشمال الغربي من سوريا، ودعم تركيا للإرهاب، ثانياً الاحتلال الأميركي للشمال الشرقي من سوريا ودعم الولايات المتحدة لحركة انفصالية واهمة، وثالثاً العقوبات التي تفرضها الولايات المتحدة على سوريا للنيل من سيادتها واستقلالها”.

اترك تعليقا

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

arguments);} gtag('js', new Date()); gtag('config', 'UA-193983771-1');