مقتل وإصابة جنود أتراك بهجوم صاروخي شمالي سوريا

قتل جندي، على الأقل، في الجيش التركي، وأصيب آخرون بعضهم جراحهم خطيرة، جراء إصابة عربة عسكرية لهم بقذيفة صاروخية بالقرب من مدينة مارع شمال حلب.

وقالت مصادر ميدانية في ريف حلب لوكالة “سبوتنيك” إن استنفارا عسكريا كبيرا للجيش التركي حدث في مناطق سيطرته، شمال شرقي سوريا بعد استهداف حاجز (صندف) قرب مدينة مارع شمال شرقي حلب، بقذيفة صاروخية مصدرها مناطق مسلحي تنظيم “قسد”.

وتابعت المصادر أن قصفا صاروخيا استهدف عددا من السيارات والآليات العسكرية التابعة للجيش التركي في منطقة مارع بريف حلب عند غروب شمس اليوم الأحد 10 تشرين الأول/ سبتمبر، ما أسفر عن مقتل جندي تركي على الأقل، وإصابة آخرين بجروح خطيرة.

مقتل وإصابة جنود أتراك بهجوم صاروخي شمال سوريا

وأضافت المصادر أن الجيش التركي بدأ على الفور قصفا بالمدفعية الثقيلة على مواقع مسلحي تنظيم “قسد” بمحيط مدينة مارع، ردا على استهداف جنوده.

وأفادت مصادر ميدانية لـ “سبوتنيك” أن الجيش التركي استنفر جميع قواعده العسكرية فيما يسمى منطقتي “غصن الزيتون” ودرع الفرات” التي يسيطر عليهما شمالي سوريا، بعد قيام مسلحي “قسد” بإستهداف عربة عسكرية للجيش التركي بمحيط مدينة مارع.

اترك تعليقا

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

arguments);} gtag('js', new Date()); gtag('config', 'UA-193983771-1');