لجنة الزراعة بالنواب: ارتفاع سعر قنطار القطن سيعيد البسمة لوجوه الفلاحين

قال النائب هشام الحصري، رئيس لجنة الزراعة والري بمجلس النواب، إن ما شهده سوق القطن المصري، العام الحالي، أمر يدعو للتفاؤل ويشير إلى عودة القطن المصري لسابق عهده، بفضل خطة التطوير والنهوض بالقطن المصري التي وجه الرئيس عبد الفتاح السيسي بتنفيذها، لإعادة القطن المصري لسابق مجده.

واستعاد سعر القطن الأربعاء 6 أكتوبر توازنه، ليسجل سعر قنطار بحري بالمنصورة زيادة جديدة قدرها 365 جنيهًا، ليستقر سعر القنطار عند 4665 جنيهًا لصنف “جيزة 94″، مقابل 4300 جنيه في مزاد اليوم السابق.

وعممت الحكومة لأول مرة منظومة تسويق الاقطان بنظام المزاد العلني على تسويق محصول القطن لعام 2021، حيث طبق على 4 محافظات عام 2020، وعلى محافظتين في قبلي في 2019.
ويبلغ إنتاج مصر من القطن لعام 2021، نحو 1.6 مليون قنطار قطن، بينها 1.5 مليون قنطار بوجه بحري، و100 ألف قنطار بوجه قبلي.

وكانت الھيئة العامة للتحكيم واختبارات القطن، قد كشفت الشهر الماضي عن أن هناك 21 دولة تستورد الأقطان المصرية، تتصدرها الهند ثم باكستان ثم بنجلاديش، موضحة على موقعها الرسمي أن حركة ارتباطات صادرات القطن المصري فى السوق العالمي في الفترة من أكتوبر 2020 حتى سبتمبر 2021، تبلغ 88452.58 طن، نحو 1.8 مليون قنطار قطن شعر.

وأضاف الحصري في تصريحاته أن التغييرات الإيجابية التي شهدها سوق القطن المصري، هي بداية ثمار خطة الرئيس للنهوض بمنظومة القطن، حيث ارتفع سعر القنطار هذا العام ليصل إلى ٥ آلاف جنيه في بعض مزادات القطن، ولم يقل السعر عن ٤٥٠٠ جنيه حتى الآن، وذلك بعدما كان السعر، ٢٤٠٠ جنيه فقط عام ٢٠١٨، كما توقع مضاعفة مساحات زراعة القطن في الأعوام المقبلة، في ظل خطة التطوير التي تتضمن الاهتمام بجودة البذور والأصناف ذات الجودة العالية، وتشجيع الفلاح على زراعة القطن، وكذلك العمل على تطوير محالج ومغازل القطن والتي بدأت بتطوير مغزل الفيوم وكذلك محلج المحلة الكبرى، وذلك بالإضافة إلى إنشاء حلقات تسويق للقطن في جميع المحافظات.

اترك تعليقا

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

arguments);} gtag('js', new Date()); gtag('config', 'UA-193983771-1');