متحدث الرئاسة: الأمر لا يحتمل المساس بمواردنا المائية

قال السفير بسام راضي، المتحدث باسم رئاسة الجمهورية، إن هناك تفهمًا من الدول الأربعة لتجمع «فيشجراد» بالنسبة للموقف المصري بملف سد النهضة، مشيرًا إلى أن الموقف المصري عقلاني ورشيد وبسيط للغاية.

وأضاف راضي، خلال مداخلة هاتفية لبرنامج «على مسؤوليتي»، الذي يقدمه الإعلامي أحمد موسى عبر فضائية «صدى البلد»، مساء الثلاثاء، أن هناك قانونًا دوليًا يحكم تلك الأمور وجريان النهر الذي تشترك به دول في حوض واحد، موضحًا أن مصر تطالب بتطبيق قواعد ومبادئ القانون الدولي في تلك الحالة.

وأشار على أن مصر تطالب بوجود اتفاق قانوني ينظم العملية بين دولة المنبع ودولتي المصب بحيث أن يكون كل شيء واضح، مستشهدًا بتصريحات الرئيس عبدالفتاح السيسي اليوم، بأهمية ترجمة الملف إلى اتفاق ملزم قانوني يؤسس للعلاقة بين الدول الثلاث خاصة الملء وسنوات الملء والتشغيل المستقبلي.

ونوه متحدث الرئاسة، إلى أن مصر بالمقياس العالمي والعلمي تعد من الدول التي تعاني من فقر مائي، متابعًا: «نصيب كل فرد في العام أقل من 500 متر مكعب، والأمر لا يحتمل المساس بالموارد المائية لمصر».

اترك تعليقا

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

arguments);} gtag('js', new Date()); gtag('config', 'UA-193983771-1');