الثروة السمكية بجنوب سيناء: توزيع 11 طن من الأسماك المدعمة على المواطنين بـ8 جنيهات للكيلو

أكد المهندس صفوان المراغي مدير عام الثروة السمكية بجنوب سيناء، أن الحصة الودية الخاصة بمحافظة جنوب سيناء من أسماك مراكب الشنشولا خلال شهر أكتوبر الجاري 11379 طنا من الأسماك حتى اليوم، وجرى توزيعهم على منافذ بيع الأسماك المدعمة لبيعها للمواطنين بسعر 8 جنيهات للكيلو.

وقال مدير عام الثروة السمكية، في تصريح له اليوم الخميس، إن الحصة الودية الخاصة بالمحافظة تصل إلى نسبة 5% من إجمالي كمية الأسماك التي تنتجها مراكب الشنشولا خلال رحلة الصيد، وجرى توزيعها على المنافذ بواقع 1541 كيلو بمنفذ شركة التسويق، و1541 كيلو بمنفذ القوات المسلحة و1863 كيلو بمنفذ توشكى، و2126 كيلو بمنفذ الوادي، و1170 كيلو بمنفذ الجبيل، و1426 كيلو بمنفذ الكيلاني، 483 كيلو بمنفذ نقابة العاملين، و2760 بمنفذ بيع الأسماك بجوار المجمع الاستهلاكي.

وأوضح أنه جرى فتح الصيد لمراكب الشنشولا في نهاية سبتمبر الماضي، وذلك بعد توقف دام أربعة شهور، وتسرح مراكب الشنشولا في البحر مرتين في الشهر خلال فترة الظلام، وتقوم المراكب بإطلاق أنوار الكشافات العملاقة لتتجمع أسماك “الباغة، الشك، الكسكمري” العائمة حولها، ثم يجرى إطفاء الأنوار تدريجيًا بعد إلقاء الشباك حول منطقة تجمع الأسماك، وتسحب الشباك بطريقتين أما يدويًا أو باستخدام ونش، ويوجد بالمراكب ثلاجات أسفل المركب مزودة بكل وسائل التبريد التي تحفظ الأسماك.

وذكر أن الهيئة العامة للثروة السمكية وضعت شروط لمراكب صيد أسماك التونة زرقاء الزعانف، منها أن يتجاوز طول المركب 20 متراً، وذو تكنة حديد، وأن تكون مزودة بكافة الأجهزة الملاحية وأجهزة رصد الأسماك العائمة واللاسلكي (الراديو)، وتحمل شهادة تسجيل مصرية صادرة عن التفتيش البحري بالهيئة العامة للسلامة البحرية، وإذن وضع آلة وترخيص ملاحة ساري المفعول وترفع العلم المصري، وتحمل المركب رخصة صيد سارية المفعول للعمل بحرفة الشانشولا وشباك صيد طولها أكثر من 1000 متر، و مزودة بكافة تجهيزات حرفة الشانشولا وخاصة power block، وتكون قوة محركاتها مناسبة ولا تقل عن 400 حصان. ومزودة بثلاجة (غرفة تبريد)، والمركب مؤهلة للعمل في المياه العميقة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى