روسيا ترد على اتهامات بالتورط في إصابة دبلوماسيين أمريكيين بـ”متلازمة هافانا”

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)– نفي الكرملين، الخميس، أي علاقة لروسيا بما يعرف بـ”متلازمة هافانا” التي أثرت على دبلوماسيين أمريكيين وعائلاتهم وموظفين فيدراليين آخرين.

وقال المتحدث باسم الكرملين، ديمتري بيسكوف، إن موسكو “ليس لها علاقة بالحوادث الصحية الشاذة المعروفة باسم متلازمة هافانا التي أثرت على الدبلوماسيين الأمريكيين وعائلاتهم والموظفين الفيدراليين الآخرين”.

وردا على تقرير لصحيفة “واشنطن بوست” الأمريكية قالت فيه إن وليام بيرنز مدير وكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية أثار الموضوع مع رئيس وكالات التجسس الروسية، قال بيسكوف “وليام بيرنز لم يثر هذا الموضوع في الاجتماعات السياسية ولم يتم التطرق إليه مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين”.

وأضاف أن “محتوى محادثات بيرنز مع الأجهزة الروسية ليس من المعلومات العامة، والشيء الوحيد الذي يمكنني قوله هنا هو إننا نرفض أي تلميحات أو تصريحات بشكل قاطع حول التورط المزعوم للجانب الروسي في هذه القضايا، ليس لدينا علاقة بهذا الأمر”.

اترك تعليقا

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

arguments);} gtag('js', new Date()); gtag('config', 'UA-193983771-1');