معتز صدقي يكتب عن: تسويق الأطعمة المحلية.. أداة ناعمة ومؤثرة لجذب السائحين

الطعام مرآة تعكس هوية الأمة، فهو يحمل في طياته تراثها وتاريخها وروحها. في عالم السياحة، أصبح الطعام المحلي الذي تشتهر به المدن ليس فقط عنصراً جذاباً، بل وجزءاً أساسياً من تجربة السائح.

خدمة ميناء القاهرة الدولي

السائح اليوم لا يقتصر اهتمامه على رؤية معالم البلاد، بل أصبح يتجه أيضًا نحو اكتشاف النكهات والأطباق التي تقدمها. في هذا المقال، سنركز على أهمية ترويج الأطباق المحلية في السياحة ونلقي الضوء على الدول الرائدة في هذا المجال.

جودة طعام المقصد السياحي هو جواز السفر الحقيقي للثقافة على إختلاف ألوانها واذواق بلدانها.

مهما كانت الوجهة، سيظل المذاق والنكهات هي الدافع للسائحين لاستكشاف الثقافة بطريقة فريدة ومباشرة. من خلال تنوع الأطباق المختلفة والمطاعم المحلية يمكن للسائح أن يستشعر تاريخ البلاد وتقاليدها العريقة. ولهذه الأسباب، يعتبر الترويج للأغذية والمطاعم المحلية أمرًا حاسمًا في جذب السياحة:

الطعام والمطاعم  المحلية تتيح للسياح تذوق النكهات الفريدة التي تعبر عن الهوية الطهوية للبلاد.

كل طبق يحمل في طياته قصة عن تاريخ البلد وتقاليده، ويوفر للسائح فهمًا أعمق للثقافة.

الترويج للمأكولات المحلية يمكن أن يعزز الاقتصاد المحلي، يخلق فرص عمل جديدة، ويدعم المزارعين والموردين والصناعات المتوسطة والصغيرة.

الطعام المحلي عادة ما يكون أكثر استدامة، حيث يدعم الزراعة في المقصد السياحي ويقلل من تأثير الانبعاثات الكربونية.

دعونا نستعرض التجارب الرائدة حول العالم

العديد من البلدان توصلت إلى القيمة العالية لمطبخها المحلي واتخذت خطوات للترويج له بشكل فعال. اكتشف بعض الأمثلة كالاتي:

إيطاليا

 من البيتزا في نابولي إلى المكرونة في بولونيا، فنجد أنها تجسد فن الطهي في كل زاوية.

اليابان

تم تصنيف المطبخ الياباني “واشوكو” ضمن التراث الثقافي غير المادي لليونسكو، وذلك يعكس جاذبيته العالمية.

فرنسا

تعتبر البلد الأم للطهو الحديث، وتقدم من الأطباق الراقية في باريس إلى الأطباق الريفية المحلية في بروفانس وبالطبع لا ننسي المعجنات المشهورة والخبز !

المكسيك

تم تصنيف المطبخ المكسيكي كتراث ثقافي للبشرية من قبل اليونسكو.

الشرق الأقصى.. المطبخ في تايلاند

يتميز الطعام التايلاندي بتوازنه الرائع بين الحلاوة والحموضة والمرارة والحرارة، مما يجعله واحدًا من أكثر الأطباق جذبًا في العالم.

في العالم الحديث، أصبحت السياحة الغذائية (السفر من اجل تجارب الطعام) ظاهرة عالمية تواجه النمو المستمر. من خلال الترويج للأطباق المحلية، يمكن للدول أن تعزز الثقافة والتراث الخاص بها، بينما في الوقت نفسه تدعم الاقتصاد المحلي وتقدم تجربة ممتعة وذات مغزى للزائرين. 

المطاعم والأطباق المحلية المشهورة ليست مجرد وجبات طعام؛ بل هي القصص التي تروى عن البلد والناس بواسطة زوار البلد.

الخبير السياحي/ معتز صدقي

مدير عام ترافكو هوليدايز

After Content Post
You might also like