مستشار السيسي يكشف حقيقة تعرض مصابي كورونا لوعكات صحية بعد الشفاء

كشف مستشار الرئيس للشؤون الصحية، محمد عوض تاج الدين، حقيقة الأقاويل المتداولة بشأن تعرض المتعافين من فيروس كورونا المستجد لوعكات صحية عقب الشفاء.

وقال تاج الدين في تصريحات تلفزيونية ، إن الغالبية العظمى من المصابين بفيروس كورونا المستجد، يتعافون بشكل كامل دون أي آثار جانبية على حالتهم الصحية العامة.

وأشار تاج الدين، إلى أنه لا يكون هناك أي تأثير للمرض على حالتهم العضوية أو التنفسية، ولا حتى تأثرت على مستوى الرئتين، نافيا ما يتردد من أقاويل، بأن الإصابة بكورونا تترك آثار وعلامات على كل المتعافين من الإصابة بعد شفائهم.

وأوضح مستشار السيسي، أن هناك بعض الحالات المصابة التي تصنف وضع إصابتها بالمتوسطة والشديدة، هي من يحدث لها بعض من الالتهابات الرئوية ونوع من التليفات على مستوى الرئة بعد شفائها بفترة قليلة، كما يصاحبهم خلال تلك الفترة شعورهم بالإرهاق المستمر، لكن مع الوقت وبالعلاج تذهب هذه الأعراض وتشعر بحالة الشفاء الكامل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى